أخبار محلية
أخر الأخبار

مشروع شراكة استراتيجية تركية مع ولاية غرب دارفور  متابعة :منصة

مشروع شراكة استراتيجية تركية مع ولاية غرب دارفور

متابعة :منصة السودان

تقدمت شركة أوكان التركية اليوم لوزارة المالية الاتحادية بمشروع شراكة استراتيجية مع ولاية غرب دارفور يشمل مشروعات توليد طاقة كهربائية ، مسالخ وتصنيع لحوم ، تخزين وحفظ ونقل مبرد للخضر والفواكه بجانب مشروع صوامع للغلال.

وقدم مالك شركة أوكان رئيس مجلس إدارتها محمد أوكان -خلال لقائه اليوم وزير المالية والتخطيط الاقتصادي ووالي غرب دارفور بوزارة المالية الاتحادية- قدم شرحاً ضافياً لمشروعات الشراكة المرتقبة وخطط الشركة لتنفيذها بالاستفادة من الإمكانيات الواعدة لولاية غرب دارفور ، كاشفاً عن اتجاه شركته لتوليد الطاقة الكهربائية عبر الشرائح الشمسية وتوظيفها لتنفيذ المشروعات المستهدفة ولترقبة مستوى معيشة المواطن ، مؤكداًإهتمام الشركة بتأهيل الموارد البشرية وتدريبها عبر مشروعات الشراكة ، وأشار الى استفادة الشركة من إمكانيات الولاية في مجال الثروة الحيوانيه بإنشاء مسلخ ومصنع لحوم بمواصفات عالمية وفتح منافذ تسويق جديدة لتصدير منتجات اللحوم السودانية للأسواق التركية والشرق اوسطية والأسواق العالمية ، وتوقع أن يوفر المشروع حوالي ٢٥٠٠ فرصة عمل لأبناء المنطقة ، وأضاف بأن الشركة بصدد إنشاء برادات هوائية باستخدام تقنية عالمية لحفظ ونقل صادرات الخضر والفواكه للسوق العالمية مبيناً أن فرص العمل المتوقعة في المشروع تبلغ ألف فرصة. وأوضح أوكان أن الطاقة الاستيعابية لصوامع الغلال المراد إنشائها تبلغ نحو ١٥٠ ألف طن. وكشف عن خطة الشركة لتوسيع وتطوير مطار دارفور وفق المواصفات العالمية بما يسهم في تسهيل الحركة التجارية وتعزيز الشراكات الاقتصادية بما يعود بالفائدة على الجانبين.

فيما أكد د. جبريل إبراهيم وزير المالية دعم الحكومة للشراكات الاستراتيجية التركية مع ولاية غرب دارفور وتوظيف الميزات النسبية لموارد الولاية وموقعها الاستراتيجي لنجاح الشراكات ،وأشار الى الفرص الاستثمارية في مجال البنى التحتية والخدمات بما يضمن فرص نجاح الشراكات الاقتصادية لصالح الجانبين ، مشيراً إلى اهمية فتح فرص عمل لأبناء الولاية وفتح أسواق عالمية جديدة للصادرات السودانية بمايدعم الاقتصاد الوطني ويعزز قدراته .

 

من جانبه كشف والي ولاية غرب دارفور خميس عبدالله أبكر عن عزم الولاية على الدخول في شراكات استراتيجية مع الشركات الكبرى بغرض العبور بالولاية الى بر الامان بتحقيق التنمية المطلوبة للولاية والولايات المجاورة وترقية الإنسان والمجتمع فيها.

 

إعلام وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى