أخبار العالم
أخر الأخبار

روسيا.. “قرار جديد” يزيد عدد أفراد الجيش

وافق النواب الروس على مشروع قانون يلغي حدود السن للجنود الذين ينضمون إلى الجيش وهو ما يمكن أن يكون وسيلة للقوات المسلحة الروسية لزيادة عدد أفراد الجيش.

وأقر مجلس النواب الروسي مشروع القانون في جميع القراءات الثلاثة له، الأربعاء، لإلغاء حد 40 عاما للروس الذين يوقعون عقودهم العسكرية الطوعية الأولى.

وقال رئيس لجنة الدفاع بمجلس الدوما، أندريه كارتابولوف، إن هذا الإجراء سوف يجعل من الأسهل توظيف أشخاص لديهم “تخصصات حسب الطلب”.

وأشار وصف مشروع القانون على موقع البرلمان على الإنترنت إلى أن المجندين الأكبر سنا يمكن أن يكونوا مناسبين لتشغيل أسلحة دقيقة أو العمل في وظائف هندسية أو طبية.

كانت السلطات الروسية قالت إن الجنود المتعاقدين المتطوعين فقط هم الذين يتم إرسالهم للقتال في أوكرانيا، على الرغم من أن السلطات أقرت بأن بعض المجندين الإلزاميين أرسلوا إلى القتال عن طريق الخطأ في المراحل المبكرة من الحرب.

واعتمد الجيش الروسي في السنوات الأخيرة على المتطوعين بشكل متزايد.

ويجب أن يخضع جميع الرجال الروس، الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و27 عاما للخدمة العسكرية الإجبارية لمدة عام واحد.

ويتجنب الكثيرون التجنيد الإجباري من خلال التأجيل عبر الالتحاق بالكليات الجامعية أو الحصول على إعفاءات أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى